الثلاثاء 23 ديسمبر 2014 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع
المعهد العلمي في محافظة جدة
في

جديد الصور
جديد المقالات
جديد الأخبار


جديد الصور

جديد الفيديو

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

مفهوم الوطنية والتأصيل الشرعي
04-08-2009 11:26 AM

مفهوم الوطنية والتأصيل الشرعي
________________________________________
تعريف الوطن في اللغــــة :

في اللغة : ـ قال ابن منظور في لسان العرب
الوطن المنزل الذي تقيم فيه وهو موطن الإنسان ومحله يقال أوطن فلان ارض كذا وكذا اتخذها محلا ومسكنا يقيم فيه .
وقال الزبيدي : ـ الوطن منزل الإقامة من الإنسان ومحله وجمعها أوطان .


تعريف الوطن اصطلاحا :

1ـ عرف الجرجاني الوطن في الاصطلاح بقوله ( الوطن الأصلي هو مولد الرجل , والبلد الذي هو فيه .
2ـ عند الرجوع إلى كتب المعاجم والموسوعات , وخاصة السياسية منها نجد أنها لاتختلف عن المعنى اللغوي
أ) ففي المعجم الفلسفي يقول ( الوطن بالمعنى العام منزل الإقامة , والوطن الأصلي : هو المكان الذي ولد فيه الإنسان , أو نشأ فيه .
ب) في معجم المصطلحات السياسية الدولية : الوطن هو البلد الذي تسكنه أمة يشعر المرء بارتباطه بها , وانتهائه إليها.
من هذه التعريفات توصل الدكتور زيد العبد الكريم الزيد إلى أن الوطن المراد هنا هو الوطن الخاص , الذي يلد الشخص ولادة ونشأة أو نشأة فقط .
وتعارف الناس عليه في العصر الحاضر بالحصول على الجنسية , أو رابطة الجنسية وهو لبنة متماسكة في بناء الوطن العام الذي يحد بالعقيدة الإسلامية ولا يحد بحدود جغرافية.


المفهوم العام للوطنية :
اختلفت تعريفات الوطنية عند الباحثين باختلاف المناهج الفكرية لديهم فمنهم من جعلها عقيدة يوالي عليها ويعادي , ومنهم من جعلها تعبيرا عاطفيا وجدانيا يندرج داخل إطار العقيدة الإسلامية ويتفاعل معها .
ومن ضمن هذه التعاريف :
1ـ العاطفة التي تعبر عن ولاء الإنسان لبلده .
2ـ انتماء الإنسان إلى دولة معينة يحمل حنينها , ويدين بالولاء لها .
3ـ تعبير عن واجب الإنسان نحو وطنه .
4ـ الوطنية تعبير قومي يعنى حب الشخص , وإخلاصه لوطنه .
5ـ قيام الفرد بحقوق وطنه المشروعة في الإسلام .
والتعريف الأخير يضمن لنا عدم طغيان الوطنية على رابطة الدين .
ومن المفاهيم العامة للوطن المفهوم العاطفي ( حب الوطن ) الذي قال عنه الأصمعي ( سمعت إعرابيا يقول : إذا أردت أن تعرف الرجل فأنظر كيف شوقه إلى أوطانه وتشوقه إلى إخوانه , وبكاؤه على ما مضى من زمانه.
مفهوم الوطن الخاص :
لكل منا تعريفه الخاص للوطن .. و الذي إن دل على شي فإنما يدل على أن لكل منا وطنه، ففي وجهة نظر البعض الوطن هو اللغة و آخرون يرونه في الحبيب أو الحبيبة و غيرهم يرونه في الأهل أو التاريخ أو الجغرافيا أو الثروة أو .. أو .. أو .. إلخ، و يختلف تعريف الوطن من شخص لآخر .. \"فمن وجهة نظر الشاعر يعرفه محمود درويش قائلا \"الوطن ليس صنما يعبد لذاته .. و لكنه يعشق على قدر ما يعطي من كرامة و حرية و أمان\".

وطنك حيث يكون لك أموات الأحياء يمكنك نقلهم معك لكن الأموات يبقون حيث هم الأموات هنا ليسوا البشر فقط
بل أيضا الذكريات وكذلك الحياة الآفلة والطفولة والمراهقة والشباب والوجه القديم والجسد القديم الذي كنتة الوطن كل مامات فيك من أشياء وخلايا عشت بها .
الوطن هو أسنان الحليب والعظام اللينة الوطن هو الحنين نعم الحنين هذا الشيء الذي يتذكره الناس وهم بعيدون عن أوطانهم هؤلاء الذين لا يعودون يعرفون بلادهم إلا بالصور التي حملوها في رؤوسهم أو في حقائبهم .
من خلال التعاريف السابقة نقول:
أن هناك وطن خاص ووطن عام . فالوطن العام هو الذي يحد بالعقيدة , وهو كل بلد يذكر فيه أسم الله
كما قال الشاعر :
وأينما ذكر اسم الله في بلد
عددت ذاك الحمى من صلب أوطاني
الوطنية من منظور شرعي :
النصوص الشرعية من القرآن :
قال تعالى ( وإذ قال إبراهيم رب أجعل هذا بلد آمنا وأرزق أهله من الثمرات من آمن منهم بالله واليوم الآخر)
وقال سبحانه وتعالى ( وإذ قال إبراهيم رب اجعل هذا البلد آمنا وأجنبني وبني أن نعبد ألأصنام ) وهنا حكى الله عن خليله إبراهيم عليه السلام هذا الدعاء بالأمن , والسلام ورغد العيش , لهذا البلد الحرام , ويتضح منه مايفيض به قلب إبراهيم عليه السلام من حب لمستقر عبادته , وموطن أهله .







النصوص الشرعية من السنة النبوية:
عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال ( كان رسول الله عليه وسلم إذا قدم من سفر فأبصر درجات المدينة أوضع ناقته ــ أي أسرع بها ـ وإذا كانت دابة حركها)
رواه البخاري
عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن الرسول صلى الله عليه وسلم لما قدم من خيبر , حتى إذا أشرفنا على المدينة نظر إلى أحد فقال ( هذا جبل يحبنا , ونحبه ) متفق عليه
عن أبن عباس رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لمكة( ما أطيبك من بلد , وما أحبك إلي , ولولا أن قومي أخرجوني منك ما سكنت غيرك ) رواه الترمذي
كيف تكون الوطنية
ليست الوطنية ترديد شعارات اوإحتفال باليوم الوطني وإنما هو شعور بالانتماء لهذه الأرض وهذا المجتمع الذي نعيش فيه , وبذل كل ماهو غالي ونفيس للدفاع عن أراضيه وتقديم كل ماهو مفيد لديني ووطني .
الوطنية تكون بتربية الأبناء تربية صالحة حتى يكونوا أفرادا نافعين لدينهم ووطنهم
تكون عن طريق المعلم الذي يقف بين تلاميذه يغرس فيهم حب هذا الوطن والاعتزاز به وبتاريخه .
تكون بالمحافظة على ثروات الوطن وذلك بترشيد استهلاك الماء والكهرباء
تكون حتى بالمحافظة على أثاث المدرسة أو المكان الذي تعمل به
تكون من خلال الإنتاج والعمل بإخلاص وعدم التكاسل عن المهمات المناطة بنا
من خلال المعلمين و المعلمات اللذين يغرسون حب الوطن في الطلاب عن طريق الإذاعة المدرسية أو من خلال الرسم وفي حصص النشاط بكتابة قصة أو أداء مشهد تمثيلي يوضح النعمة التي أنعم الله بها علينا حيث سخر لنا هذه الخيرات في هذا الوطن .
تنمية مبدأ الشكر لله على نعمة الآمن الذي نعيشه وعلى رغد العيش وان عدم الشكر مدعاة لزوال النعم .



إشراقات وطنية

وطني بنيتك في خيالي فارسا بين الأشاوس حاكما وأمــــــيرا
وطني رأيتك في منامي نجمة يبدو سناها للبـــــــرية نــــــورا
وطني مكانك في عيوني ومضة إني أراها في الظلام بـــــــدورا
عبد العزيز الفذ صاغ قصيدة فيها البطولة والنضال بحــــورا
من أجل تلك الدار سل سيوفه نحو الرياض مجاهدا مشـــهورا
فإذا الخيول الحر تعقد موثقا مع شهمنا عبد العزيز سفيـــــرا
حتى إذا الشمس استضاءت للورى جاء ألأمام مظفرا منصـــــــورا
وبدت أهازيج وسادت فرحة بين الرعية حسنها نثــــــــــورا
حتى استقامت للبلاد حدودها وغدت لها شمس الحضارة نورا
وتمازجت عند النظام عقيدة كست المآذن والمساجد ســـورا
شاد البناء أولو المكارم إنهم رزقوا ونالوا منزلا وحضــــورا
أسد العرين ومن قاموا مجده حسن الصنيع وبالثناء جــــديرا
ورث الأباة غراس مجد أبيهم حتى ترعرعا خضرة وزهــــورا





معنى كلمة وطن
هي الأرض الغالية التي على ثراها حبوت ثم و قفت ثم درجت ثم مشيت و في ثراها إن شاء الله أدفن .
الوطن : ثلاثة حروف بأكثر من مليون معنى .
الوطن : بمثابة الأم التي حملتك ثم أرضعتك ثم سهرت الليالي و شقيت و تعبت من أجلك .
الوطن : هو البيت الذي يحتضنك و يدفيك من البرد و يقيك من الحر .
الوطن : هم أناسك الذين تستأنس بوجودهم و تستمتع بأحاديثهم .
الوطن : هو بمثابة الحبيب . و حينما تبعد عنه تفقده و تشتاق له .
الوطن : بدونه كالطفل بدون أم .
الوطن : هو الأسرة التي تنتمي إليها بكل فخر و اعتزاز , و تتباها بها بين الأوطان الأخرى
دوري تجاه الوطن :
المساهمة الفعلية بكل ما أوتيت طاقة بدنية و عقلية لتطوير وطني .
المساهمة الفعلية بأي عمل ميداني متى ما أحتاج وطني لذلك .
المشاركة الفعلية في حفظ النظام العام .
التعاون مع رجال الأمن و تقديم يد العون لهم .
الحرص كل الحرص بالتعاون مع جهات الاختصاص في دور التربية و خلافه .
أقف وقوف الجندي الفدائي حينما أحس أن الخطر يحوم حول حمى وطني .
و هناك الكثيرو الكثير والكثير من الواجبات عليَّ تجاه وطني و لن أحصيها بسطور .










تعليقات 65535 | إهداء 0 | زيارات 28843


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter


عبدالله آل عطية
تقييم
9.26/10 (570 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع الحقوق محفوظة للمعهد العلمي في محافظة جدة